×

جاهزية البنية التقنية والتحول الرقمي للخدمات والأنظمة الحكومية من أبرز مكتسبات ميثاق العمل الوطني

  • article
14 فبراير، 2021

ميثاق العمل الوطني مرحلة فاصلة في تاريخ المملكة أسهمت في تحقيق التنمية الشاملة والعيش الرغيد لكل مواطن ومقيم

رفع سعادة السيد محمد علي القائد الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية وبالنيابة عن جميع منتسبي هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية أسمي آيات التهاني والتبريكات إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وإلى حضرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه، وذلك بمناسبة مرور الذكرى العشرين لميثاق العمل الوطني.

وأكد القائد بأن ذكرى الميثاق تٌعد مناسبة وطنية مهمة نستذكر معها أبرز المنجزات التي حققتها مملكة البحرين بفضل رؤية جلالة الملك حفظه الله ورعاه وتوجيهات السديدة، لاسيما المنجزات التي تحققت على صعيد قطاع تقنية المعلومات والاتصالات، والتطور غير المسبوق الذي شهده هذا القطاع طوال السنوات الماضية، فضلا عن القرارات والتشريعات الداعمة، والتي أسهمت في جاهزية البنية التقنية للمملكة، وتعزيز قدرتها على مواجهة مختلف التحديات بما فيها الظروف الراهنة التي تشهدها المملكة والعالم.

كما وأشار إلى توجيهات جلالته بتبني التقنيات الحديثة وتوظيف الذكاء الاصطناعي في شتى المجالات، وأثر هذه التوجيهات السامية في بناء وتوطيد العلاقات مع كبريات الشركات المتخصصة في المجال التقني مثل مايكروسوفت وأمازون (AWS)، وحصد العديد من المكتسبات الوطنية لاسيما على صعيد التحول الرقمي للخدمات والأنظمة الحكومية، والتي أسهمت جمعيها اليوم في إعلاء مكانة المملكة وتبوأها لمواقع متميزة إقليميا وعالميا.

وأكد القائد بأن ذكرى ميثاق العمل الوطني تٌعد مرحلة فاصلة في تاريخ مملكة البحرين، أسهمت في تحقيق التنمية الشاملة والعيش الرغيد لكل مواطن ومقيم، والتي تحققت بمباركة ملكية لتؤسس معها مبادئ الإصلاح والتطوير، وتعزيز النهج الديمقراطي، ودعم حريات الرأي والتعبير، وتعزيز المساواة بين المواطنين في الحقوق والواجبات، والتكفل بضمان حقوق المواطنين في التعليم والصحة، والالتزام بتنمية الاقتصاد وتنويع مصادر الدخل، إلى جانب تبني التطور والنهضة في شتى المجالات والذي انعكس وبصورة لافته على مستوى كل ما تقدمه الحكومة الموقرة للمواطنين والمقيمين من خدمات ومنتجات وأنظمة حديثة، والتي حققت لهم الرفاهية والعيش الرغيد.

وبين أن البحرين تستذكر مع حلول هذه المناسبة الوطنية الهامة، الإنجازات التي حققتها مملكة خلال الجائحة والتي ما كانت لتتحقق لولا رعاية واهتمام جلالة المفدى، وحرصه على سلامة وصحة جميع المواطنين والمقيمين، ومشيرا في الوقت نفسه إلى الجهود العظيمة التي بذلها الفريق الوطني بقيادة صاحب 
السمو الملكي ولي العهد رئيس الوزراء للتصدي لجائحة كورونا، وأثر التدابير والإجراءات التي اتخذتها في تمكين المملكة من مواجهة تحديات الجائحة بكل اقتدار.

كما تطرق السيد محمد علي القائد الرئيس التنفيذي إلى بعض أبرز المكتسبات التي حققتها المملكة على صعيد التحول الرقمي خلال الجائحة، والتي تمثلت في توفير أكثر من 500 خدمة إلكترونية عبر موقع البوابة الوطنية bahrain.bh، مما أسهم في أتاحة هذه الخدمات للمواطنين والمقيمين وعلى مدار الساعة، إلى جانب اطلاق منظومة تطبيق مجتمع واعي والذي جرى توفيره برؤية سمو ولي العهد المباركة، إذ ضم التطبيق مختلف الخدمات الإلكترونية المتصلة بالجائحة والتي سهلت على المواطنين والمقيمين ومكنتهم من الوصول إلى هذه الخدمات وبصورة فورية،  ومن هذه الخدمات  خدمة التسجيل لأخذ التطعيم المضاد لفيروس كورونا وخدمة شهادة التطعيم المضاد لفيروس كورونا، إلى جانب دور  تطبيق مجتمع واعي في تقديم الدعم إلى الجهات المختصة في وزارتي الصحة والداخلية لمتابعة الحالات القائمة ورصد الحالات المخالطة وذلك بهدف حماية المجتمع والمحافظة على صحته وسلامته.

وقد جدد القائد في ختام تصريحه تهنئته للقيادة الرشيدة ولعموم شعب البحرين الوفي بمناسبة ذكرى ميثاق العمل الوطني، معربا عن تمنياته في أن تواصل المملكة وبجميع قطاعاتها تحقيق المزيد من المنجزات المحلية والإقليمية والعالمية، وأن يواصل الجميع تقديم أقصى ما لديهم من جهود وإمكانيات وبتفان وإخلاص من أجل خدمة هذا الوطن الغالي.